زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    شاطر

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:13

    زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري



    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله
    وبعد
    فقد خرجت علينا المجلة البدعية ناشرة الضلالة والطرق البدعية ,لسان حال الطرق الصوفية والسفلية,في سلسلة من أعداد مجلتها الأسلام وطن,طاعنة في علمائنا,متهمة إياهم بالتكفير والتفجير,مستدلة في ذلك بأقوال بالية , وقصص واهية ,ليس لها في الوجود دليل , ولا إقامة أحد منهم للدليل علي ذلك سبيل.

    وأبتدأت في ذ لك بشيخ المدرسين السلفيين,شيخ علماء العصر,العلامة الأصولي الفقيه عبد الرزاق عفيفي -رحمه الله -.

    فبدأت سلسلة الأدعاءات والأفتراءت بنقول لاتثبت ولم تصح نسبتها للشيخ - رحمه الله.

    أولا
    قالت المجلة

    وصفه د. ياسر برهامى "بأنه أعلم شيوخ جماعة أنصار السنة المحمدية بعد مؤسسها حامد الفقى", انظر: صوت السلف, حوار مع د. ياسر برهامى, بتاريخ 28 يوليه 2006م.

    هذه شهادة حق أريد بها باطل,وهم من وراء ذلك يقصدون الأستدلال بقوله
    أن الدعوة استفادت من الشيخ في مسألة الحاكمية,وهذا قول فاسد,نفاه الأستاذ محمود ابن الشيخ عبد الرزاق عفيفي - رحمه الله
    -


    [size=12][size=16]بسم الله الرحمن الرحيم

    الرد على جزء من حوار أجراه صوت السلف فى الجزء الثاني مع الشيخ ياسر برهامى فى
    مسألة الحاكمية


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وبعد

    يذكر صوت السلف فى موقعه الجزء الثاني من حوار أجراه مع الشيخ ياسر برهامى المشرف على الموقع ما نصه أن الدعوة استفادت من موقف الشيخ عبد الرزاق عفيفي في مسألة الحاكمية ثم يذكر فى كلامه من الناحية الشرعية عن شرح حديث النبي صلى الله عليه وسلم ( من مات وليس فى رقبته بيعة مات ميتة جاهلية ) ما نصه :

    (الناس يمكن أن يقال لهم انهم إذا عجزوا عن شئ سقط الواجب، الجواب الذي ينبغي أن يجاب به أنه إذا عجزوا عن المعنى الشرعي فلا يكلف الله نفسا إلا وسعها، وهذه هي الحقيقة،لماذا؟ يعني ما موقفنا من الأمر ؟ هذه البيعة بيعة لأمير المؤمنين، هذا خليفة، هذا الذي ينطبق على الحديث:( من مات وليس فى رقبته بيعة مات ميتة جاهلية )، فهذه بيعة ، فهذا الخليفة غير موجود، لا يوجد خليفة للمسلمين الآن، فماذا نجيب ربنا عن هذا المعنى ؟ هل نموت ميتة جاهلية ؟ نقول : لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ، نحن ندين لله عز وجل بأنه عندما يوجد خليفة سوف نبايعه ) انتهى النقل .


    أقول هذا غير صحيح فلم تستفد دعوته أو دعوة أمثالة من رأي والدي الشيخ عبد الرزاق عفيفي رحمه الله فى مسألة الحاكمية . لأن والدي الشيخ عبد الرزاق عفيفي رحمه الله يعرف أنه لا يوجد خليفة ولكن يعترف بوجود حكام ويقدم البيعة للحاكم وقد قدمها ومعه جميع هيئة كبار العلماء والقضاة والمشايخ فى المملكة العربية السعودية للملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله: على مرئى ومسمع كثير من الأمة الإسلامية : وفي فتوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء برئاسة الشيخ / عبد العزيز بن عبد الله بن باز، وعضوية نائبه فى الإفتاء والدي الشيخ / عبد الرزاق عفيفي رحمها الله ( وهو كاتب أصل الفتوى بخط يده )، والشيخ عبد الله بن غديان ، والشيخ عبد الله بن حسن بن قعود رحمه الله ، برقم 1674 في 7/10/1397هـ . ومما ورد فى هذه الفتوى ( لا يجوز أن يتفرق
    المسلمون فى دينهم شيعا وأحزابا فإن هذا التفرق مما نهى الله عنه وذم من أحدثه أو تابع أهله ، وتوعد فاعليه بالعذاب العظيم قال الله تعالى ( وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ.... \" إلى قوله \" وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) [آل عمران : 103,105]
    [/size]


    [size=21]وقال تعالى \"إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعاً لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ \" [الأنعام : 159].

    أما إن كان ولي أمر المسلمين هو الذي نظمهم ووزع بينهم أعمال الحياة الدينية والدنيوية فهذا مشروع ) انتهى النقل:
    [/size]


    [size=21]وهذا يبين وجود ولى أمر للمسلمين فى بلادهم ، الذي ينفيه الشيخ ياسر برهامى فى قوله ( هذا الخليفة غير موجود، لا يوجد خليفة للمسلمين الآن ) والمطلوب التصحيح والاستفادة من علم وموقف والدي الشيخ عبد الرزاق عفيفي رحمه الله فى مسألة الحاكمية كما ذكرت.

    أسال الله له ولي ولكم ولكافة المسلمين ولجميع موتانا وموتاكم وموتى المسلمين الأجر والثواب ونرجوا نشرها لأجل النفع ولكم الأجر .

    أخوكم فى الله
    محمود عبد الرزاق عفيفي
    afifyy@yahoo.com
    mafifyy@yahoo.com
    [/size]

    www.afifyy.com
    هذه الوقفة الأولي مع هؤلاء الأدعياء ,يتبع.............
    [/size]

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:16

    توضيح حول رسالة الحكم بغير ما أنزل الله
    للعلامة
    عبد الرزاق عفيفى
    رحمه الله

    بسم الله والحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله

    أما بعد

    فان هذه الرسالة المنسوبة للعلامة عبد الرزاق عفيفى رحمه الله فى مسألة الحاكمية هى فى الاصل رسالة مكتوبة بالالة الكاتبة على ورق مطبوع عليه رئاسة البحوث العلمية والافتاء

    وقد جاء بها لى طلبة علم واخبرونى أنهم أخذوها من الشيخ عبدالله بن حسن بن قعود رحمه الله

    وقد قال لهم أنه أخذها من الشيخ عبد الرزاق رحمه الله فأخرجتها للطباعة باستعجال

    وحيث أنى بحثت عن أصل لها أو صورة خطية

    أو
    تسجيل صوتى
    أو
    توقيع لوالدى عليها

    فلم أجد

    ومن هنا يكون نسبتها اليه كذب


    حتى يتبين أن لها أصل بخطه أو توقيعه أو صورة منها أو بصوته


    ومن كان عنده أى دليل على صحة نسبتها اليه من كتابة أو توقيع أو تسجيل بصوته فليأت به

    وأما فتاواه فى مسألة الحاكمية فهى موجودة فى فتاوى اللجنة الدائمة وعليها توقيعه

    وهذا للعلم والاحاطة


    والله المستعان

    محمود عبد الرزاق عفيفى

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:20


    أعتراف الشيخ -رحمه الله -بتعدد حكام المسلمين

    قال -رحمه الله- في حكم كتابه المصحف بالحروف اللاتينية

    ج- يخشى اذا رخص فى ذلك او أقر ان يصير القرآن ألعوبة بايدى الناس فيقترح كل ان يكتب بلغته وبما يجد من اللغات ولا شك ان ذلك مثار اختلاف وضياع فيجب ان يصان كتاب الله عن ذلك صيانة للاسلام وقد تنبه علماء الاسلام لذلك فحرموا كتابته بغير العربية حفظا للقرآن وصيانة له من العبث والاضطراب .

    وليس فيما ذكر استقصاء لمكامن الشر ومثار الخطر وانما هى نماذج مما وقع من الاختلاف والخلط والاخطاء وتمثيل لما يخشى منه وقوع البلاء .

    هذا ولم تتعرض اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء لما جاء فى مقدمة النسخة الهندية من الكذب فى الحديث على رسول الله صلى الله عليه وسلم فى تفصيل حبر العالم على دم الشهيد

    ومن الغلو فى الثناء على محمد عبد الحليم الياسي بجعل ما اقترحه ونشره من كتابة القرآن بالحروف اللاتينية مما يتحدى به كما يتحدى بالقرآن كما لم ننعرض اللجنة لما قد يكون من اخطاء فى ترجمة معانى القرآن المطبوعة مع الترجمة الصوتية فى النسخة الهندية والنسخة الاندونيسية الثانية فان ذلك ليس من موضوع بحثها الذى كلفت به ثم ان ترجمة معانى القرآن موضوع مستقبل يحتاج الى بحث خاص فى حكمه وفى طريق تطبيقه وفيما وقع منه وقد خاض العلماء فيه من قبل ونرجو ان يوفقهم الله تعالى لاكمال ما بدؤوه والله المستعان .

    واخيرا

    فالبحث فى هذا الموضوع للكشف عن جوانبه وايضاح الحق فيه وان كان مهما فاهم منه اللقاء بمن نشروا نسخا من الترجة الصوتية للقرآن ومن اثنوا عليها من العلماء والبحث معهم فى الموضوع [size=25]واهم من الامرين قيام الحكام فى الدول الاسلامية بواجبهم نحو حفظ كتاب الله بعد ظهور الحق ..

    والله الموفق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

    كتاب
    اتحاف النبلاء بسير العلماء
    الجزء الثاني ص205

    [/size]

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:26

    [size=12]السؤال الرابع من الفتوى رقم (6361):

    ما حكمُ الدعاءِ على الحاكمِ الذي لا يَحْكُمُ بما أنزل اللهُ‏ ؟
    الجواب ا دعُو لَه بالهداية والتوفيق، وأنْ يَجعلَ اللهُ على يَدِهِ إصلاحَ رعيَّتِه؛ فيَحْكُم بينهم بِشريعةِ الله‏.‏

    وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد‏,‏ وآله وصحبه وسلم‏.‏

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
    عضو: عبد الله بن قعود
    عضو: عبد الله بن غديان
    نائب رئيس اللجنة: عبد الرزاق عفيفي
    الرئيس: عبد العزيز بن عبد الله بن باز

    =========

    ومن الناحية العملية فقد التحق أبن الشيخ المهندس أحمد عاصم بالجيش المصري مجندا لمدة خمس سنوات,حتي قتل في حرب العاشر من رمضان ,نحسبه عند الله عزوجل شهيدا.
    فإن كان الشيخ يكفر الحاكم فكيف يسمح لأبنه بالألتحاق بجيش الطاغوت,وولده يحمل في الوقت نفسه الجنسية السعودية.

    ============

    الفتوى رقم ( 5226 ) : ( فتاوى اللجنة 2/141 )

    س : متى يجوز التكفير ومتى لا يجوز ؟

    وما نوع التكفير المذكور في قوله تعالى : ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) ؟

    الجواب :

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه . . وبعد :

    أما قولك متى يجوز التكفير ومتى لا يجوز :

    فنرى أن تبين لنا الأمور التي أشكلت عليك حتى نبين لك الحكم فيها .

    أما نوع التكفير في قوله تعالى :

    ( ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون ) فهو كفر أكبر ،

    قال القرطبي في تفسيره :

    قال ابن عباس - رضي الله عنهما - ومجاهد رحمه الله :

    ومن لم يحكم بما أنزل الله رداً للقرآن وجحداً لقول الرسول - صلى الله عليه وسلم - فهو كافر . انتهى .

    وأما من حكم بغير ما أنزل الله وهو يعتقد أنه عاصٍ لله لكن حمله على الحكم بغير ما أنزل الله ما يُدفع إليه

    من الرشوة أو غير هذا أو عداوته للمحكوم عليه أو قرابته أو صداقته للمحكوم لـه ونحو ذلك ،

    فهذا لا يكون كفره أكبر ؛

    بل يكون عاصياً وقد وقع في كفر دون كفر وظلم دون ظلم وفسق دون فسق .

    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء .

    الرئيس : عبد العزيز بن عبد الله بن باز

    [size=25]نائب رئيس اللجنة : عبد الرزاق عفيفي

    عضو : عبد الله بن غديان

    عضو : عبد الله بن قعود


    ===========

    أما قولهم دخول الشيخ للوهابية!!
    فهذا خطأ بيّن

    لأن من الكذب والافتراء تسمية دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب بـ( الوهابية ) نسبة إلى الوهابية الرستمية التي لم يبق منها إلا اسمها في سجلات التاريخ ، فنبشوا في فتاوى العلماء حولها فوجدوا دعوة إباضية، في شمال أفريقيا نشأت في القرن الثاني الهجري ، باسم ( الوهابية ) نسبة إلى عبد الوهاب بن عبد الرحمن بن رستم الخارجي الإباضي ، ووجدوا من فتاوى علماء المغرب والأندلس المعاصرين لها ما يحقق غرضهم ، ومن المفارقات العجبية أنهم ينزلون تلك الفتاوى على دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله ـ ومنها فتوى مفتي الأندلس علي بن محمد اللخمي المتوفى سنة 478هـ وأما عبد الوهاب بن عبد الرحمن بن رستم فإنه توفي سنة 190هـ على ما ذكره الزركلي وقيل : 197هـ وقيل : 205هـ بمدينة ( تاهرت ) بالشمال الأفريقي .

    ولعل القارئ الكريم يلاحظ ما يلي:

    1. أن دعوة ابن رستم لم تتجاوز الشمال الأفريقي ، وأما دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ففي الجزيرة العربية ، ومن المعلوم بعد ما بين البلدين ، مع أن دعوة ابن رستم لم يرد لها ذكر في تاريخ جزيرة العرب ، بل لم يذكرها المصنفون في الفرق كالشهرستاني وابن حزم ؛ لانقراضها وضياعها

    2. أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله ـ لا يوافق الخوارج الإباضية في مذهبهم ، بل كانت دعوته تجديدية على منهج السلف الصالح

    3. أن تشويه صورة هذه الدعوة مرتبط بالاستعمار ، ومما يبين ذلك أن الضابط البريطاني ( سادلير ) مبعوث الحكومة البريطانية في الهند قام برحلة من الهند إلى الرياض ، ووقف على أطلال الدرعية في 13 أغسطس 1819م الموافق سنة 1233هـ ، ولحق بإبراهيم باشا ، وأدركه في (أبيار علي ) ، وهنأه على النصر وقال له : ( مع سقوط الدرعية، وخروج عبد الله عنها يبدو أن جذور الوهابيين قد انطفأت ، فقد عرفت من كل البدو الذين قابلتهم في نجد أنهم سنيون وأنهم يداومون على الصلاة المفروضة حتى في السفر الطويل وتحت أقسى الظروف )

    4. يظن بعض الناس خطأً أن تسمية دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله ـ بالوهابية إنما هو نسبة إلى والده ـ عبد الوهاب ـ ولا يصح ذلك لأمرين :

    أ ـ أن الذين سموها بذلك ذكروا فتاوى علماء المغرب في الوهابية الرستمية مما يدل على أنهم نسبوها إليها .

    ب ـ أن والده لم يقم بهذه الدعوة ، ولا شارك فيها ، بل إن الشيخ لم يظهر دعوته إلا بعد وفاة والده

    الدرر السنية (1/127-133)

    يتبع

    ==============

    ونحن نردّ على من يتّهمنا بالوهابية بقول الشيخ ملا عمران الذي كان شيعياً فهداه الله إلى السنة ، قال رحمه الله :

    إن كان تابع أحمد متوهّباً *** فأنا المقرّ بأنني وهّابي
    أنفي الشريك عن الإله فليس لي *** ربٌ سوى المتفرّد الوهّاب
    نفر الذين دعاهم خير الورى *** إذ لقّبوه بساحرٍ كذّاب
    ( انظر : منهاج الفرقة الناجية للشيخ محمد جميل زينو ص : 142 – 143 )

    ==============

    إن أعظم ما يشاع عن الشيخ ومحبيه أنهم يكفرون عامة المسلمين ، وأن أنكحتهم غير صحيحية ، إلا من كان منهم أو هاجر إليهم .



    وقد فند الشيخ هذه الشبهة في عدد من المواضع ، من ذلك قوله :


    القول أنا نكفر بالعموم فذلك من بهتان الأعداء الذين يصدون عن هذا الدين ، ونقول : سبحانك هذا بهتان عظيم .
    ( الدرر السنية 1/1
    )

    نسبوا إلينا أنواع المفتريات ، فكبرت الفتنة ، وأجلبوا علينا بخيل الشيطان ورجله ، فمنها : إشاعة البهتان بما يستحي العاقل أن يحكيه فضلاعن أن يغتر به ، ومنها :

    ما ذكرتم أني أكفر جميع الناس إلا من اتبعني ، وأني أزعم أن أنكحتهم غير صحيحة ، فيا عجب كيف يدخل هذا عقل عاقل ، وهل يقول هذا مسلم ؟

    إني أبرأ إلى الله من هذا القول الذي ما يصدر إلا من مختل العقل فاقد الإدراك ، فقاتل الله أهل الأغراض الباطلة .
    ( الدرر السنية 1/80 )


    أنا أكفر من عرف دين الرسول عليه الصلاة والسلام ثم بعد ما عرف سبه ، ونهى الناس عنه وعادى من فعله ، فهذا الذي أكفره ، وأكثر الأمة ولله الحمد ليسوا كذلك .
    ( الدرر السنية 1/73 )


    ===============

    رحم الله العلامة عبد الرزاق عفيفي ونور قبره مذّ بصره
    بارك الله فيك وجزاك كل خير أخي أبي عاصم

    والنقل
    لطفا من هنا
    http://www.albaidha.net/vb/showthread.php?t=17953






    [/size]
    [/size]

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:29


    كتب العلامـــة الشيـخ عبد الـرزاق عفيفي رحمه الله


    من هنـا بارك الله فيك حمـل كتب الشيخ رحمه الله
    http://www.afifyy.com/book.html



    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:34


    من أعظم الدروس المستفادة من حياة العلامة عبد الرزاق عفيفي -رحمه الله -


    الحمد لله رب العالمين
    والصلاة والسلام علي أشرف الخلق وسيدالمرسلين, وعلي آل بيته وصحبه.
    أما بعد
    فقد عشت ليالي وأيام طوال , أتأمل سيرة هذا الرجل الفذ الذى عاش حياته لله _نحسبه_ دون أن يبحث عن نفسه أو يضع نفسه عنوان لأحد.

    هذا الرجل الذى يوم قرأت سيرته وكل ماكتب عنه لم أذق طعم النوم

    فهو من شيوخ علماء العصر في كل مصر.
    قرأت ,
    وتأملت ,
    وتدبرت ,
    واستفدت ,
    وأستخلصت درس من أعظم الدروس التي نحتاج إليها جميعا .



    التخفي والفرار من الشهرة

    سمعت من الأستاذ محمود ابن الشيخ عبدالرزاق عفيفي أن مدير المستودع دار الأفتاء بالمملكة
    قال له أنه سمع الشيخ -رحمه الله - يقول
    لو كان بيدي لمحوت اسمي من نفوس البشر.




    ولما سئل الشيخ -رحمه الله - لماذا لم تحضرمؤتمر رابطة العالم الأسلامي؟

    أجاب قائلا

    مظهرة أكثر من منفعة.

    ولما عرض عليه الظهور في التلفاز أبى الظهور!


    فقلت سبحان الله أين هو ممن في زمانناهذا ؟


    نسأل الله العفوو العافية,
    وأن يرزقنا الأخلاص في السر والعلن.

    ============

    قال العلامة ابن باز -رحمه الله -عن الشيخ رحمه الله
    من خيرة العلماء عقيدة وعلما ودعوة وتعليما

    والنقل
    لطفا من هنا
    http://www.albaidha.net/vb/showthread.php?t=17386

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: زجر الدعي عن الأفتراء علي العلامة عبدالرزاق عفيفي الشنشوري

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 10.03.10 8:40

    [center]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    [size=21]شرح مذكرة التوحيد


    للشيخ العلامة عبد الرزاق عفيفي رحمه الله


    [font=Arial][b]جديد=> ( 18 محاضرة بالصوت والصورة ) [color=blue]

      الوقت/التاريخ الآن هو 11.12.17 17:55