هل تريد قطعة من العمامة ؟! ( احمد الله عن تلك العماية )

    شاطر

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز هل تريد قطعة من العمامة ؟! ( احمد الله عن تلك العماية )

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 01.08.09 10:38

    هل تريد قطعة من العمامة ؟!

    فاصل

    تحية
    أخي الكريم ..

    هل تريد قطعة من العمامة مقابل مبلغ ، و كلما زاد المبلغ زاد حجم القطعة ؟

    لابد أولا ـ وقبل كل شيء ـ أن توقع على هذا البيان :

    (( أقر أنا ........ وأنا خال من أي قوى عقلية ، أني قد ذبت ذوبانا في سيدي القطب الدمرداش الذي يتصرف في الكون كيف يشاء


    و هو من يقول للشيء كن فيكون

    و أقر و أعترف بألوهيته

    و بأنه يرزق من يشاء و يقدر الرزق على من يشاء ، و أنه يرزق من يشاء ذكورا و يرزق من يشاء إناثا و يجعل من يشاء عقيما

    و أقر لهذاالقطب بكامل الألوهية و التصرفات الكونية جملة و تفصيلا

    توقيع المختل / ..... ))


    و لكن انتبه ..

    فبعد هذا الإقرار لن تأخذ قطعة من العمامة حتى تدفع المبلغ المطلوب ـ ويكون بحسب الطلب و حجم القطعة ـ

    و لكن لا عليك .. فبعد توقيعك على إقرارك السابق فلا حرج عليك

    أخي الكريم ..


    هل تتصور أن تكون من عباد العمامة ؟

    فلتحمد الله تعالى على نعمة العلم و التوحيد

    أحمدك ربي حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه على أن جعلتني على ملة الإسلام و التوحيد

    أحمدك ربي على أني لم أخضع و لم أذل و لم أسج ولم أنذر إلا لك يا ربي

    أحمدك ربي على أن طهرتني من لوثة الجهل و الشرك و أفضت عليّ سابغ نعمتك بكلمة لا إله إلا الله

    اللهم عليك بمن أفشى و دعا إلى الإشراك بك ممن ينتسب إلى توحيدك

    اللهم عليك بأصحاب الرايات و العمائم من أصحاب البطون و الفروج ممن أشركوك ببطونهم و فروجهم فعبدوها دونك

    اللهم عليك بهم و أهلكهم و اجعلهم مثلة يا رب العالمين ..

    اللهم أقر أعيننا بهلاكهم يا رب العالمين .. آمين آمين آمين

    معذرة لإخواني في الله تعالى على هذا الملتقى المبارك

    و لكني أرى في مصر ما لا يرون في بلادهم


    صحيح / هل تعرفون أمر العمامة ؟


    =======

    عجبت من أمر هذه العمامة.

    فلو عرفتنا بحقيقة هذه العمامة والله يجزيك خيرا

    ==========


    نتريث قليلا لعل أحدا من إخواننا المصريين يعرف الأمر

    والنقل
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=65933


    ( ولم يجبه أحد : فأقول أن المصري : ( الحمد لله عن تلك العماية ، وسلمنا اللهم ومصرنا وكل أمصار المسلمين من الشرك وأهله .. أمين )

      الوقت/التاريخ الآن هو 22.11.17 4:31