فوائد منوعة من كلام أهل العلم

    شاطر

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز فوائد منوعة من كلام أهل العلم

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 12.01.09 10:47

    فوائد منوعة من كلام أهل العلم
    فاصل
    قال الامام مسلم :
    حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ مَنْصُورٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ وَهْبٍ أَخْبَرَنِي عَمْرُو بْنُ الْحَارِثِ عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي حَبِيبٍ عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي سَعِيدٍ مَوْلَى الْمَهْرِيِّ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ

    أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعَثَ إِلَى بَنِي لَحْيَانَ لِيَخْرُجْ مِنْ كُلِّ رَجُلَيْنِ رَجُلٌ ثُمَّ قَالَ

    لِلْقَاعِدِ أَيُّكُمْ خَلَفَ الْخَارِجَ فِي أَهْلِهِ وَمَالِهِ بِخَيْرٍ كَانَ لَهُ مِثْلُ نِصْفِ أَجْرِ الْخَارِجِ

    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    وبهذا يتعين معنى الحديث
    (مَنْ جَهَّزَ غَازِيًا فَقَدْ غَزَا وَمَنْ خَلَفَ غَازِيًا فِي أَهْلِهِ فَقَدْ غَزَا )

    فكل عمل صالح تعين أخاك به فلك مثل أجره

    لكن
    مثله في أصل الأجر

    لا
    في مقداره

    لأنه
    فرق بين من يباشر العمل ومن لا يباشره .


    البسملة

    الله اكبر ماعظم هذا الامام .

    فاصل
    قال أبو الزرعة :

    كنت عند احمد بن حنبل فذكر إبراهيم بن طهمان وكان متكئا من علةٍ فجلس وقال

    لا ينبغي أن يذكر الصالحون فيتكأ .

    الله اكبر ما أجمل هذه النفوس التي عرفت لأهل الفضل فضلهم .

    للأسف كم يذكر العالم أو الداعية فتجد هناك من يلمز وآخر يقول لديه أخطاء وثالث يقول ...
    وكأنه بلغ الكمال ونسي انه من معينهم نهل .

    سمعت العلامة ابن عثيمين رحمه الله
    في الشريط الثاني من اللقاء الشهري يجيب على سؤال طويل قال فيه :

    أعجبني السائل حينما قال وللعلماء مكانة في قلوب الناس لأن الناس ما يزالون بخير ما أطاعوا العلماء والأمراء.ا-هـ

    ونحن لا ندعي العصمة لأحد ولكن إن الاستنقاص من قدرهم وذكر مثالبهم والأستخفاف ببعض أقوالهم وخاصة أمام العامة سبب لضياع هيبة العلماء وتمرد الناس على شرع الله .

    ومن هو المعصوم من الزلل والخطاء.

    قال الإمام الذهبي رحمه الله :
    ونحب العالم على مافيه من الاتباع والصفات الحميده ولانحب ماابتدع فيه بتأويل سائغ وإنما العبرة بكثرة المحاسن .ا-هـ
    (السير 20/46)

    وفقني الله وإياكم لكل خير



    البسملة

    سبحان الله يبقى حياً بعد خروج الروح !!!

    فاصل

    قال الامام مسلم رحمه الله :

    حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رَافِعٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ أَخْبَرَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ عَنْ الْعَلَاءِ بْنِ يَعْقُوبَ قَالَ أَخْبَرَنِي أَبِي أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ يَقُولُ :

    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    أَلَمْ تَرَوْا الْإِنْسَانَ إِذَا مَاتَ شَخَصَ بَصَرُهُ قَالُوا بَلَى قَالَ فَذَلِكَ حِينَ يَتْبَعُ بَصَرُهُ نَفْسَهُ .


    قال النووي رحمه الله :
    ( إن الروح إذا قبض تبعه البصر)

    معناه :
    إذا خرج الروح من الجسد يتبعه البصر ناظراً أين يذهب .


    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    والبصر يبقى حياً إذا خرجت الروح لذلك ينظر الى الروح إذا صعدت

    وهذا قد شهد به الطب الحديث .


    البسملة

    إشكال وجوابه .

    فاصل
    قال الإمام مسلم :

    حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَحْيَى قَالَ قَرَأْتُ عَلَى مَالِكٍ عَنْ نَافِعٍ عَنْ الْقَاسِمِ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ عَائِشَةَ

    أَنَّهَا اشْتَرَتْ نُمْرُقَةً فِيهَا تَصَاوِيرُ فَلَمَّا رَآهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ عَلَى الْبَابِ فَلَمْ يَدْخُلْ

    فَعَرَفْتُ أَوْ فَعُرِفَتْ فِي وَجْهِهِ الْكَرَاهِيَةُ فَقَالَتْ
    يَا رَسُولَ اللَّهِ أَتُوبُ إِلَى اللَّهِ وَإِلَى رَسُولِهِ فَمَاذَا أَذْنَبْتُ

    فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    مَا بَالُ هَذِهِ النُّمْرُقَةِ

    فَقَالَتْ
    اشْتَرَيْتُهَا لَكَ تَقْعُدُ عَلَيْهَا وَتَوَسَّدُهَا

    فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    إِنَّ أَصْحَابَ هَذِهِ الصُّوَرِ يُعَذَّبُونَ وَيُقَالُ لَهُمْ أَحْيُوا مَا خَلَقْتُمْ
    ثُمَّ قَالَ
    إِنَّ الْبَيْتَ الَّذِي فِيهِ الصُّوَرُ لَا تَدْخُلُهُ الْمَلَائِكَةُ


    قال الشيخ محمد العثيمين رحمه الله :

    هنا إشكال وهو أن التوبة عباده، ولا شك في ذلك

    ولا يجوز إضافتها لغير الله – عز وجل- لاعلى وجه الاستقلال ولا على وجه التبعية بالعطف
    لا بالواو ولا بثم ولا بأي حرف

    فما المخرج لأن النبي صلى الله عليه وسلم اقرها .

    الجواب :-

    التوبة إلى الله توبة عباده والتوبة إلى رسوله توبة لغوية

    والمعنى

    ارجع إلى ما يرضيه وأترك ما يسخطه

    وحين إذن يكون الفعل أتوب مستعملا في معنييه

    وهذا اعني استعمال المشترك في معنييه محل خلاف بين العلماء

    والصواب جوازه

    فيقال التوبة إلى الله توبة عبادة والى الرسول توبة لغوية ا-هـ


    البسملة



    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز رد: فوائد منوعة من كلام أهل العلم

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 12.01.09 11:09

    احذر من هذه السارقة والعياذ بالله !!!

    فاصل

    قال الشيخ العلامة ابن عثيمين - رحمه الله في ثنايا شرحه للحديث الذي في صحيح البخاري

    خَمْسٌ مِنْ الدَّوَابِّ كُلُّهُنَّ فَاسِقٌ يَقْتُلُهُنَّ فِي الْحَرَمِ الْغُرَابُ وَالْحِدَأَةُ وَالْعَقْرَبُ وَالْفَأْرَةُ وَالْكَلْبُ :


    قال : مضار الفأرة كثيرة منها

    أنها تسرق الذهب .

    وقد فقدنا في بيتنا خاتم ذهب وكان لدي علم بأن الفأرة تسرق الذهب
    فبحثنا في البيت فوجدنا شقا فلما وسعنا الفتحة وجدنا بداخله الخاتم .


    وأخبرنا شيخنا السعدي :

    أن رجلا كان جالسا في داره فسقطت عليه فأرة فوضع عليها إناء وحبسها

    فأتت فأرة من السقف فأسقطت عليه دينارا فاستغرب ولم يطلق الفأرة

    ثم عادت فأسقطت آخر

    وهكذا حتى بلغت الرابع ثم في الخامسه اتت بالكيس فألقته عليه حتى تعلمه أن هذا أخر ما لديها

    فقام الرجل وقتل الفأرة وهربت الأخرى .


    فاصل
    حسن السؤال .

    فاصل

    قال الشيخ بكر أبو زيد في كتابه حلية طالب العلم

    حسن السؤال :

    التزم أدب المباحثة من حسن السؤال ، فالاستماع ، فصحة الفهم للجواب

    وإياك
    إذا حصل الجواب أن تقول : لكن الشيخ فلاناً قال كذا ، أو قال كذا

    فإن هذا وهن في الأدب

    وضرب لأهل العلم بعضهم ببعض

    فاحذر هذا .

    وإن كنت لا بد فاعلاً

    فكن واضحاً في السؤال

    وقل :
    ما رأيُك في الفتوى بكذا ؟

    ولا تُسم أحداً .


    فاصل

    قال ابن القيم رحمه الله تعالى :

    (( وقيل : إذا جلست إلى عالمٍِِِ ، فسل تفقهاً لا تعنتاً )) أ هـ

    فاصل

    قال الشيخ ابن عثيمين معلقا على ذلك :

    وهناك ثلاث مراتب إذا أجاب الشيخ ، فأسوءها :

    1-
    بعد أن يجيب يقول ولكن قال الشيخ الفلاني كذا وكذا .

    2-
    أن يقول بعد سماع الجواب ولكن ما رأيك بالفتوى بكذا وكذا

    وهذا يُشْعِرْ بأن السائل قد استفتى فأفتي بخلاف ما أفتاه هذا العالم .

    3-
    وهو أحسنها يقول فإن قال قائل كذا وكذا .

    فاصل

    لا يمكن عادة لاقدرة.

    فاصل

    قال الشيخ العلامة ابن عثيمين
    رحمه الله رحمة واسعة
    في كتاب الكسوف من صحيح مسلم :

    الكسوف والخسوف هو انحجاب ضوء الشمس أو القمر جزئيا أو كليا

    وعبر الفقهاء بقولهم ذهاب ضوء الشمس أو القمر كليا أو جزئيا والواقع أنه ليس ذهاباً لما علم من السبب الحسي للكسوف

    يقول العلماء أهل الفقه والفلك :

    إن سبب كسوف الشمس أن يحول القمر بينها وبين الأرض ، ولهذا لا يمكن أن يقع كسوف الشمس إلا في آخر الشهر فلو قال قائل إن الشمس كسفت في اليوم الخامس عشر !!


    نقول هذا مستحيل .


    وهل نقول مستحيل على الله قدرة اوعادة ؟


    نقول عادة لأن الله لو شاء لكسفت في أي وقت .


    ولو قال : أن القمر خسف في الليلة العاشرة ، نقول هذا مستحيل .


    إذ أن سبب خسوفه هو أن تحول الأرض بينه وبين الشمس لأن القمر
    نوره مأخوذ من الشمس .

    وبناء على هذا نقول إن قول بعض الفقهاء إذا وقع الخسوف ليلة عيد النحر وهو واقف بعرفة صلى ثم دفع خطاء .


    يقول شيخ الإسلام :

    هذا لايمكن لان ليلة العيد ليلة العاشر ولا يمكن أن يخسف القمر

    ثم عللوا بذلك وقالوا والله على كل شي قدير .


    نقول

    ليس الكلام في قدرة الله ، ولكن الله أجرى العادة أن لا يكون خسوف القمر إلا في ليالي الإبدار

    ونستطيع أن نقول تخرج الشمس في نصف الليل هذا بالنسبة لقدرة الله .


    فاصل

    والنقل
    لطفــــــاً .. من هنـــــــــــــا
    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو 12.12.17 3:24