أسماء الشهور والأيام ومعانيها وجموعها .

    شاطر

    الشيخ إبراهيم حسونة
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته
    كان الله تعالى له وجعل ما يفعله في ميزان حسناته

    ذكر عدد الرسائل : 9251
    شكر : 7
    تاريخ التسجيل : 08/05/2008

    مميز أسماء الشهور والأيام ومعانيها وجموعها .

    مُساهمة من طرف الشيخ إبراهيم حسونة في 09.09.08 15:07

    أسماء الشهور والأيام ومعانيها وجموعها .



    قال الحافظ العماد ابن كثير في تفسيره :

    فصل : ذكر الشيخ علم الدين السخاوي في جزء جمعه سماه



    ( المشهور في أسماء الأيام والشهور )


    أن المحرم سمي بذلك

    لكونه شهرا محرما ، وعندي أنه سمي بذلك تأكيدا لتحريمه ؛ لأن العرب كانت تتقلب به ، فتحله عاما وتحرمه عاما .
    قال : ويجمع على محرمات ومحارم ومحاريم .


    وصفر سمي بذلك

    لخلو بيوتهم منهم حين يخرجون للقتال والأسفار ، يقال : صفر المكان إذا خلا .
    ويجمع على أصفار ؛ كجمل وأجمال .


    وشهر ربيع الأول سمي بذلك

    لارتباعهم فيه ، والارتباع الإقامة في عمارة الربع
    ويجمع على أربعاء . كنصيب وأنصباء . وعلى أربعة كرغيف وأرغفة .

    وربيع الآخر كالأول .



    وجمادى سمي بذلك

    لجمود الماء فيه . قال : وكانت الشهور في حسابهم لا تدور . وفي هذا نظر ، إذ كانت شهورهم منوطة بالأهلة فلا بد من دورانها . فلعلهم سموه بذلك أول ماسمي عند جمود الماء في البرد . كما قال الشاعر :


    وليلة من جمادى ذات أندية لا يبصر العبد في ظلمائها الطنب

    لا ينبح الكلب فيها غير واحدة حتى يلف على خرطومه الذنب


    ويجمع على جماديات ؛ كحبارى وحباريات ، وقد يذكر ويؤنث فيقال : جمادى الأولى والأول ، وجمادى الآخرة

    والآخر .


    رجب :

    من الترجيب ؛ وهو التعظيم . ويجمع على أرجاب ورجاب ورجبات .



    شعبان :

    من تشعب القبائل وتفرقها للغارة ، ويجمع على شعابين وشعبانات .



    رمضان :

    من شدة الرمضاء وهو الحر ، يقال : رمضت الفصال إذا عطشت .
    ويجمع على رمضانات ورمضانين وأرمضة .

    قال : وقول من قال : إنه اسم من أسماء الله خطأ لا يعرج عليه ولا يلتفت إليه . قلت : قد ورد فيه حديث ؛ ولكنه ضعيف ، وبينته في أول كتاب الصيام .



    شوال :

    من شالت الإبل بإذنابها للطراق .
    قال : ويجمع على شواول وشواويل وشوالات .



    القعدة :

    بفتح القاف ــــ قلت : وكسرها ــــ لقعودهم فيه عن القتال والترحال .
    ويجمع على ذوات القعدة .



    الحجة :

    بكسر الحاء ــــ قلت : وفتحها ــــ سمي بذلك لإيقاعهم الحج فيه .
    ويجمع على ذوات الحجة .



    =============


    أسماء الأيام :




    أولها الأحد :

    ويجمع على آحاد وأوحاد ووحود .



    ثم يوم الاثنين :

    ويجمع على أثانين .



    الثلاثاء :

    يمد ويذكر ويؤنث ، ويجمع على ثلاثاوات وأثالث .



    ثم الأربعاء :

    بالمد ، ويجمع على أربعاوات وأرابيع .



    والخميس :

    يجمع على أخمسة وأخامس .



    ثم الجمعة :

    بضم الميم وإسكانها ، وفتحها أيضا ، ويجمع على جمع وجماعات .



    السبت :

    مأخوذ من السبت وهو القطع لانتهاء العدد عنده .




    ==============




    وكانت العرب تسمي الأيام :


    أول ، ثم أهون ، ثم جبار ، ثم دبار ، ثم مؤنس ، ثم العروبة ، ثم شيار .



    قال الشاعر من العرب العرباء العاربة المتقدمين :


    أرجي أن أعيش وإن يومي بأول أو بأهون أو جبار

    أول التالي دبار فإن أَفُته فمؤنس أو عروبة أو شيار .



    المصدر :

    تفسير ابن كثير عند تفسيره قول الله ــــ تعالى
    : { إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السماوات و الأرض }
    من سورة التوبة .



    نقلاً عن



    لطفـــــــــاً .. من هنــــــــــــــا


      الوقت/التاريخ الآن هو 20.10.17 18:08